أخبار

أطعمة توقف الإسهال للاطفال و الكبار

نرحب بكم زوار منصتنا ” اكاديمية نيوز ”
الذي يقدم لكم جميع ما تبحثون عنه وفي جميع المجالات الأخبارية والرياضية والترفيهية والتعليمية بجميع مراحلها العلمية ,,,

عبر منصتنا اكاديمية نيوز تجد عن كلما تبحث عنة في جميع المجالات في اي وقت وفي اي لحظة
وعبر فريق عمل اكاديمية نيوز نوفير لكم كل جديد ,,,

نواكب الأحدث والتطورات ونزودكم بها ,,,
يسعدنا ان نستقبل اسئلتكم واستفساراتكم واقتراحاتكم من خلال مشاركتكم معنا,,,

أطعمة توقف الإسهال للاطفال و الكبار

يسعدنا ان نقدم لكم اجابات الاسئلة المفيدة والمجدية وهنا في موقعنا موقع الاجابة الصحيحة الذي يسعى دائما نحو ارضائكم اردنا بان نشارك بالتيسير عليكم في البحث ونقدم لكم اليوم جواب السؤال الذي يشغلكم وتبحثون عن الاجابة عنه وهو كالتالي :

أطعمة لمريض الإسهال

نظرًا لأهمية التغذية في علاج الإسهال لتعويض النقص الحاصل من المياه والعناصر الغذائية نذكر قائمة بأهم الأطعمة التي تساعد على توقيف الإسهال على سبيل المثال:

1. الموز

لطالما اشتهر الموز بدوره في علاج الإسهال، وهذه حقيقة بالفعل، فهو سهل الهضم ويحوي الألياف القابلة للذوبان ومن أهمها البكتين (Pectin)، والتي تمتص الماء الزائد في الأمعاء الدقيقة وتساعد على تنشيط حركة البراز في الأمعاء، بالإضافة إلى الإينولين (Inulin) الذي يحتوي على مادة البروبيوتيك المهمة في تشجيع نمو البكتيريا المفيدة في الأمعاء، والتي لها دور كبير في علاج الإسهال وتخفيف أعراضه.

كما يحوي الموز على عنصر البوتاسيوم بكميات جيدة، وبهذا يتم تعويض جزء مهم من الأملاح التي خسرها الجسم والتي تعد مهمة في حفظ توازن سوائل الجسم.

2. النشويات العادية 

مثل الأرز الأبيض والبطاطا المهروسة هذا النوع من النشويات تحديدًا يعد سهل الهضم بسبب مكوناته القليلة من الألياف، ومحتواها العالي من النشا الذي يساعد على سحب الماء الزائد وتهدئة حركة الأمعاء وتخفيف تقلصاتها.

ولكن ما يجدر ذكره بأن طريقة التحضير يجب أن لا تشمل زيادة الدهون والزيوت لها، إذ أنها ستسبب مفعولًا عكسيًا. كما أن تناول للخبز الأبيض والبسكويت المصنع من الحبوب منزوعة القشرة يساعد في تعويض بعض الأملاح في الجسم مثل الصوديوم، وتهدئة التقلصات المعوية.

3. اللبن الزبادي

لربما من المعروف بأن الحليب ومنتجاته قد تسبب الإسهال وتزيد حدته، إلا أن الموضوع هو عكس ذلك بالنسبة للبن الزبادي، إذ بإحتوائه على مادة البروبيوتيك فهو يساعد على إيجاد بيئة متوازنة لتشجيع نمو البكتيريا النافعة في الأمعاء.

4. التفاح

تحوي قشرة التفاح الخارجية على الألياف القابلة للذوبان مثل البكتين والتي لها دور كبير في امتصاص الماء في الأمعاء وتسهيل خروج البراز، وينصح عادة بسلق التفاح بقشرته مما يسهل هضمه، وتناوله من قبل المصاب بالإسهال.

5. اللحوم البيضاء

اللحوم البيضاء المسلوقة أو المطبوخة على البخار مثل الدجاج والحبش هي مصدر عالي للبروتين وللعناصر الغذائية المختلفة وستساعد بتعويض جسم المصاب بالإسهال وتغذيته دون أن تسبب أي غازات أو نفخة أو تفاقم في حالته، ولكن قد يحدث العكس لو كانت مقلية أو مرتفعة الدهون.

6. الأعشاب

بعض الاعشاب لها مفعول مهدىء للأمعاء مثل البابونج والنعناع وقد تساعد بالفعل عند شربها على استرخاء العضلات و تهدئة الأمعاء وطرد الغازات وتخفيف التقلصات والتشنجات المعوية وتعمل كمضاد للالتهابات المعوية التي قد تسبب الإسهال.

7. التوت والعنب البري

يحتوي التوت والعنب البري على مضادات أكسدة قوية تساعد في مكافحة الالتهابات ومقاومتها، وهي مصدر للألياف القابلة للذوبان مثل البكتين. كما تحتوي على مواد قابضة تعمل على الحد من إفراز السوائل والمخاط في الأمعاء. لذا ينصح بشرب الشاي بالتوت البري أو تناول التوت والعنب البري المجفف في حالات الإسهال.

8. الرضاعة الطبيعية

معالجة إسهال الرضع عن طريق الاستمرار بالرضاعة الطبيعية هو الحل الأمثل إذ لم يكن هناك مانع طبي، مع تعويض النقص بالسوائل من خلال استخدام المحاليل الخاصة التي يقوم الطبيب بوصفها.

السابق
علامات التنوين هي – زهرة الجواب
التالي
في اي سنة شرع شهر رمضان

اترك تعليقاً